University News

  • الموافقه المبدايه على انشاء جامعه الفنار

  • التحويل البنكي لأمانه مجلس الجامعات الخاصه والاهليه

  • تقرير عن الدراسة المسحية لاقليم الاسكندرية

    تم مناقشة احد عشر محو ا ر خلال الد ا رسة المسحية وهم. المحور الاول: محور الخصائص المميزة لموقع الجامعة المختار المحور الثاني: محور إمكانات وم ا زيا اقليم الأسكندريه وحجم الإستثما ا رت والظروف الإقتصاديه للمنطقة. المحور الثالث: محور الامكانات والخب ا رت لدي الجامعة الحكومية الموجودة بالمنطقة. المحور ال ا ربع: محور تحليل المشاكل التي تعانى منها المنطقة. المحور الخامس: محور تحليل إحتياجات سوق العمل باقليم الاسكندرية. المحور السادس: محور تحليل الواقع الفنى والثقافي والت ا رثى للاقليم. ...
  • انعكاسات احتياجات مشروع الضبعة علي اقليم الاسكندرية

    تمثل الضبعه أحد مدن مدينة مطروح تقع فى شمال غرب جمهورية مصر العربيه ، وتتمثل حدود الضبعه إداريا بداية من قرية غ ا زله شرقا حتى قرية فوكه غربا . تبلغ مساحتها نحو ٦٠ كيلو على الساحل ، يمر بالضبعه خطا للسكه الحديديه كما تبعد عن الطريق الدولى مسافة ٢ كيلو متر ، ترجع شهرة مدينة الضبعه إلى أهميتها السياسيه حيث أنها تحتوى على أنسب المواقع لإقامة مفاعل نووى فى مصر وقد أوضحت الد ا رسات التى قامت بها الأجهزه ...
  • السمات المميزة لمنطقة العجمى

    يمثل حى العجمى أحد أحياء محافظة الأسكندريه ، وذلك على بعد ٢٠ كم من وسط المدينه ناحية الغرب ، وتعتبر هذه المنطقه وجهه سياحيه للسياحه المحليه ، وقد بدأت منطقة العجمى وجهه لطبقة النخبه فى مصر حتى عام ١٩٥٠ ثم تطور الأمر حتى تكون فى متناول مستويات مختلفه للسياح المحليه كما هو الأمر الأن . توجد فى منطقة العجمى عددا من الأثار من بينها القلعة الفرنسيه والتى بنيت خلال الإحتلال الفرنسى ، وتوجد بها العديد من الأب ا رج الم ...
  • تحليل أعداد السكان بالمنطقه للفئات العمريه فى المراحل المختلفة والتطور والنمو فى هذه الفئات

    بلغ تعداد الأسكندريه حوالى ٥ مليون نسمه حسب تعداد ٢٠١٧ م بحسب جهاز التعبئه العامه والإحصاء لعام ٢٠١٧ م. ويبلغ عدد السكان تحت سن ٢٥ سنه لهذه المدينه نحو ٢.٥ مليون نسمه بنسبه تقارب ٥١ % من إجمالى سكان هذه المدينه . وقد أوضح التقرير أن نسبة من هم أقل من ٤ سنوات وصلت لنحو ١١.٣ % ، كذلك فإن نسبة عدد السكان الذين ٩ سنوات وصلت إلى ١٠.٥ % من إجمالى عدد السكان ، - هم فى الفئه العمريه ...